» محمد الحسن الددو يعزي أهل الشيخ إبراهيم أنياس         » وجوب مساعدة الفلسطينيين في حصارهم         » وجوب نصرة المصطفى صلى الله عليه سلم         » الحج.. دروس.. وعبر         » استبشار الرسول صلى الله عليه وسلم بقدوم شهر رمضان         » افتتاحية الموقع         » الحج.. دروس.. وعبر         » كيف نستقبل رمضان         » افتتاحية الموقع        
الأسم :
البريد الالكترونى :

مساحات اعلانية
اصدارات شنقيطية
الكلام على الحديث: (كل لحم نبت من حرام فالنار أولى به)




ما درجة هذا الحديث: (كل لحم نبت من حرام فالنار أولى به)، وهل يمكن أن يعتبر ذلك منطبقا على أولاد الزنا مثلا؟

أن الحديث صحيح وأن انطباقه على أولاد الزنا غير صحيح، لأن المقصود به اللحم الذي نبت من مال حرام، فهذا مخرج الحديث ومقصده، أما أولاد الزنا فقد اختلف فيهم الناس، فورد فيهم بعض الأحاديث الضعيف في الوعيد اللاحق بهم، مثل: ولد الزنا لا بد أن يزني، ومثل ولد الزنا شر الثلاثة، لكن تلك الأحاديث لا تصح جميعا، وأولاد الزنا هم مثل غيرهم من المسلمين إن صلحوا استحقوا ثواب صلاحهم، وإن فسدوا استحقوا أيضا عقوبة فسادهم، ولا يمكن أن يكلفوا بشيء مما أسرف به أبواهم، لا يمكن أن يكلف ابن الزنا بشيء مما أسرف به أبواه، فقد قال الله تعالى: {أم لم ينبأ بما في صحف موسى وإبراهيم الذي وفى ألا تزر وازرة وزر أخرى وأن ليس للإنسان إلا ما سعى وأن سعيه سوف يرى ثم يجزاه الجزاء الأوفى}.


عدد مرات القراءة : 4089



ما رأيك فى الموقع
جيد
متوسط
سىء
   
مساحات اعلانية
زوار الموقع              22094421
المتواجدون الأن       6
جميع الحقوق محفوظة للموقع العلمي للشيخ محمد الحسن ولد الددو