» محمد الحسن الددو يعزي أهل الشيخ إبراهيم أنياس         » وجوب مساعدة الفلسطينيين في حصارهم         » وجوب نصرة المصطفى صلى الله عليه سلم         » الحج.. دروس.. وعبر         » استبشار الرسول صلى الله عليه وسلم بقدوم شهر رمضان         » افتتاحية الموقع         » الحج.. دروس.. وعبر         » كيف نستقبل رمضان         » افتتاحية الموقع        
الأسم :
البريد الالكترونى :

مساحات اعلانية
اصدارات شنقيطية
حكم "السَّحْوَة"




نرى كثيرا من الحياء بين الزوج ووالدي زوجته حيث تقل المجالسة بينهم وحتى يتحاشى بعضهم ملاقاة بعض فهل هذا يدخل في الحياء المشكور وما دليله؟

أن ما يسميه الناس بـ\"السحوة\" ليس من الحياء، ليس من الدين ولا من المروءة، فرسول الله صلى الله عليه وسلم هو أكمل الناس خلقا وأكملهم مروءة وأكملهم حياء، وقد كان يوصف بأنه أشد حياء من العذراء في خدرها، وكان يأكل مع أبي بكر وعمر وعثمان وعلي، وكان يزورهم في بيوتهم ويزورونه، وقد ثبت في الصحيح أنه «أتى عليا وفاطمة في فراشهما فأرادا أن يقوما فأشار إليهما أن مكانكما، فجلس بينهما فأسند ظهره إلى بطن فاطمة وأسند رجليه إلى بطن علي، فيقول علي حتى أحسست ببردهما في ظهري»، ولا يستطيع أحد أن يعدل عن فعل النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه، فلو كان هذا خيرا لسبقونا إليه فهم السابقون لكل الخيرات.


عدد مرات القراءة : 3180



ما رأيك فى الموقع
جيد
متوسط
سىء
   
مساحات اعلانية
زوار الموقع              23123908
المتواجدون الأن       0
جميع الحقوق محفوظة للموقع العلمي للشيخ محمد الحسن ولد الددو