» محمد الحسن الددو يعزي أهل الشيخ إبراهيم أنياس         » وجوب مساعدة الفلسطينيين في حصارهم         » وجوب نصرة المصطفى صلى الله عليه سلم         » الحج.. دروس.. وعبر         » استبشار الرسول صلى الله عليه وسلم بقدوم شهر رمضان         » افتتاحية الموقع         » الحج.. دروس.. وعبر         » كيف نستقبل رمضان         » افتتاحية الموقع        
الأسم :
البريد الالكترونى :

مساحات اعلانية
اصدارات شنقيطية
العمل في البنوك




ما حكم العمل في البنوك الربوية؟

أن العمل في أية مؤسسة لا تقوم على أساس حلال وإنما تمارس نشاطا محرما لا يجوز لأنه من التعاون على الإثم والعدوان وقد قال الله تعالى: {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ}، ويجب على الإنسان أن يحرص على أن يكون رزقه من حلال، لأن الإنسان إذا كان رزقه من حرام فإن اللحم الذي نبت من حرام فالنار أولى به، وكذلك فإن أكله من الحرام مانع لاستجابة دعائه، ومانع لتوفيقه لكثير من الطاعات وحائل بينه وبين كثير منها، وأيضا فهو سبب لمنع الأرزاق، فإن الرجل يأكل الأكلة من الحرام فيمنع بها رزقا، فلذلك كثير من الناس يظن أن السعي في الحرام سبب للرزق والواقع أنه سبب للحرمان ونقص الرزق، فلذلك على الإنسان أن لا يطلب ما عند الله إلا بما أحل له، وأن يعلم أن في الحلال ما يكفي للبشر، فكل إنسان كتب له رزقه، ولا يموت قبل أن يستكمل رزقه، وقد أنشدتكم من قبل قول الشاعر:

*مثل الرزق الذي تطلبه** مثل الظل الذي يمشي معك*

*أنت لا تدركه متبعا** فإذا وليت عنه تبعك*


عدد مرات القراءة : 2456



ما رأيك فى الموقع
جيد
متوسط
سىء
   
مساحات اعلانية
زوار الموقع              21143624
المتواجدون الأن       14
جميع الحقوق محفوظة للموقع العلمي للشيخ محمد الحسن ولد الددو