» محمد الحسن الددو يعزي أهل الشيخ إبراهيم أنياس         » وجوب مساعدة الفلسطينيين في حصارهم         » وجوب نصرة المصطفى صلى الله عليه سلم         » الحج.. دروس.. وعبر         » استبشار الرسول صلى الله عليه وسلم بقدوم شهر رمضان         » افتتاحية الموقع         » الحج.. دروس.. وعبر         » كيف نستقبل رمضان         » افتتاحية الموقع        
الأسم :
البريد الالكترونى :

مساحات اعلانية
اصدارات شنقيطية
شبه المشعوذين




ما حكم من قال إن شيخه أتى شخصا تذرف عيناه وقال له إن ابني حضره الموت وقال الشيخ وبإزائه ابن له يا مولانا خذ ابني هذا مكانه يعني ولد الشخص الذي أتاه فوقع ابن الشيخ صريعا من حينه ومات من حينه و قام ابن ذالك الشخص وما به وجع و هو الآن حي و القصة متواترة أريد حكم من يعتقد هذا؟

هذا من التخريف البين ومن مخالفة الشرع الواضحة فشيخه هذا الذي يزعم قد عصى الله قطعا حين دعي على ولده بالموت وقد حرم عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم ذالك ونهاه عنه وحرم على الآباء والأمهات الدعاء على الأولاد وهو لا يملك عمر ابنه حتى يهبه لمن شاء والله سبحانه و تعالى هو الذي يحيي ويميت ومن انقضى أجله لا يمكن أن يأخر ساعة و لا أن يعجل قال الله تعالى: ﴿فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون﴾ ولو كان هذا الشيخ عاقلا لدعى الله أن يشفي المريض ولم يدع على الصحيح بل ربما يكون هذا كحال مسيلمة الكذاب الذي سمع أن النبي صلى الله عليه وسلم بصق في بئر كانت ملحا فصارت عذبا فبصق هو في بئر كانت ملحا فيبست وسمع أنه مسح على رأس صبي كان أقرع فنبت شعره ولم يشب حتى مات فمسح هو على رأس صبي كان صحيحا فقرع فهذا النوع يسمى بالإهانة وأيضا فإن زعم التواتر في مثل هذا الأمر باطل قطعا فالتواتر اصطلاح ومعناه إخبار عدد من الناس يستحيل توافقهم على الكذب عادة عن أمر محسوس يستوي طرفاه و وسطه في ذالك طرفاه أي البداية و النهاية فيه في الإسناد هذا هو التواتر وهذا لا يمكن أن يصح في مثل هذا النوع من القصص الخرافية.
عدد مرات القراءة : 1914



ما رأيك فى الموقع
جيد
متوسط
سىء
   
مساحات اعلانية
زوار الموقع              22905820
المتواجدون الأن       6
جميع الحقوق محفوظة للموقع العلمي للشيخ محمد الحسن ولد الددو