» محمد الحسن الددو يعزي أهل الشيخ إبراهيم أنياس         » وجوب مساعدة الفلسطينيين في حصارهم         » وجوب نصرة المصطفى صلى الله عليه سلم         » الحج.. دروس.. وعبر         » استبشار الرسول صلى الله عليه وسلم بقدوم شهر رمضان         » افتتاحية الموقع         » الحج.. دروس.. وعبر         » كيف نستقبل رمضان         » افتتاحية الموقع        
الأسم :
البريد الالكترونى :

مساحات اعلانية
اصدارات شنقيطية
من أحكام التركة




رجل يسكن في المنطقة الشمالية من الوطن وتزوج هناك ورزق بنتا وطلق أمها بعد ولادتها بقليل وبعد خمسة عشر سنة تزوج بامرأة في منطقة أخرى وولدت له ولدا ثم توفي واكتشف بعد ذلك أن المرأة الأخيرة هي ابنته فكيف يقسم الميراث؟

أنه إذا كان جاهلا بأنها ابنته فالنسب صحيح والولد ولده فيكون ذلك الولد وارثا منه بميراث البنوة وهذه الزوجة زواجها تبين بطلانه فلا ترث بالزواج وإنما ترث من جهة واحدة وهي البنوة فماله يقسم بين ولديه للذكر مثل حظ الأنثيين، والنكاح مهدوم ولكن النسب ثابت لأنه مبني على عقد صحيح لم يكن يعلم فيه بمانع، وبالنسبة للإنسان الذي يعلم أنه تزوج محرما له فلا يثبت النسب بذلك ويقام عليه الحد ولا يترتب عليه أي شيء لأنه لا يحرم بالزنا حلال وهذا الذي فعله هو زنا نسأل الله السلامة والعافية.


عدد مرات القراءة : 3666



ما رأيك فى الموقع
جيد
متوسط
سىء
   
مساحات اعلانية
زوار الموقع              23123852
المتواجدون الأن       0
جميع الحقوق محفوظة للموقع العلمي للشيخ محمد الحسن ولد الددو